الجمعة , ديسمبر 15 2017
الرئيسية / اهم الاخبار / أوما ثورمان ضحية جديدة للمخرج ​هارفي وينشتاين

أوما ثورمان ضحية جديدة للمخرج ​هارفي وينشتاين

بغداد – الجورنال نيوز
خرجت النجمة العالمية ​أوما ثورمان​ عن صمتها، وأعلنت عن تعرّضها للتحرش الجنسي من قبل المخرج العالمي ​هارفي واينستين​، لتنضم بذلك إلى لائحة طويلة من النساء اللواتي تعرضن للتحرش من قبل المخرج نفسه.

ونشرت ثورمان صورة لها بالأبيض والأسود، عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، وأرفقتها برسالة مؤثّرة كتبت فيها:” أنا ممتنّة اليوم لكوني على قيد الحياة، لكل أولئك الذين أحب، ولأولئك الذين لديهم الشجاعة للوقوق إلى جانب الآخرين”.

وأضافت:” أخبرتكم أني أشعر بالغضب في الآونة الأخيرة، ولديّ بضعة أسباب، في حال لم تدركوا من النظر إلى وجهي.. أشعر من المهم أن آخذ من وقتكم، كونوا عادلين.. لذلك عيد شكر للجميع، باستثنائك هارفي وجميع المتآمرين الذين معك، إني سعيدة أنّ الأمور تسير ببطء، فأنت لا تستحق رصاصة تقتلك”.

يشار إلى أنّ الصورة التي نشرتها ثورمان هي أحد مشاهدها في فيلم Kill Bill والذي كان هارفي المسؤول التنفيذي للفيلم، وشركة ميراماكس المسؤولة عن التوزيع، وهذه الصورة تحديدًا حينما ذهبت النجمة التي أدت دور “بياتريكس” للانتقام من جميع الأشخاص الذين تسببوا في أذيّتها.

يشار إلى أنّ الفترة الأخيرة شهدت الكثير من الفضائح المتعلقة بالتحرش الجنسي في هوليوود، حيث تعود ذروة الأحداث إلى مطلع أكتوبر، عندما كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” ومجلة “ذي نيويوركر” عن فضيحة هارفي واينستين، الذي تتهمه أكثر من 100 امرأة بالتحرش والاعتداء الجنسيين، وكذلك عدد كبير من الرجال بممارسات جنسية غير مناسبة.

ومن بين هؤلاء أيضًا الممثل كيفن سبيسي الحائز على جائزتي أوسكار، المتهم بالقيام بملامسات جنسية وبمحاولة اغتصاب رجال، أو أحيانًا قصّر، إضافة إلى المنتج بريت راتنر، والممثل ستيفن سيغال، والممثل إيد ويستويك.

وبعد كثرة الدعاوى المتعلقة بالتحرش والاغتصاب مؤخرًا، أقامت “جاكي لايسي” المدعية العامة بولاية لوس أنجلوس الأمريكية، خلية خاصة لدراسة سيل الاتهامات بالتحرش والاعتداء الجنسيين، التي طالت عددًا كبيرًا من النجوم والشخصيات البارزة في هوليوود.

شاهد أيضاً

المرجعية تحذر من خلايا تنظيم “داعش” وتدعو لتجفيف منابعه

المرجعية تحذر من خلايا تنظيم “داعش” وتدعو لتجفيف منابعه