الأحد , يونيو 24 2018
الرئيسية / اقتصاد / العراق يشهد ازدهارا اقتصاديا عقب ارتفاع أسعار النفط والتخلص من الإرهاب

العراق يشهد ازدهارا اقتصاديا عقب ارتفاع أسعار النفط والتخلص من الإرهاب

بغداد – الجورنال نيوز
تزامن ارتفاع أسعار النفط العالمية التي انعكست بالإيجاب على الاقتصاد العراقي مع تحرير جميع المناطق من تنظيم داعش الإرهابي حيث تشير اللجنة المالية إلى ارتفاع احتياطي العراق النقدي لدى البنك المركزي العراقي لنحو 6 مليارات دولار فضلا عن ترجيحات باستغناء البلاد من الديون الخارجية وتقليص عجز موازنة 2018.
وقال مقرر اللجنة المالية النيابية احمد حمه في تصريح لـ «الجورنال نيوز» إن ” تقرير البنك المركزي الأخير يشير الى ارتفاع احتياطه من العملة الأجنبية إلى 46 مليار دولار بدلا من 40 مليار دولار بداية العام الجاري فضلا عن ارتفاع احتياطي الذهب “.
وأضاف حمه أن ” ارتفاع أسعار النفط دولار واحد للبرميل سيحقق للعراق مليار دولار في كل عام أي ان الحكومة ستحقق فائضا قدره 24 مليار دولار في حال استمرار ارتفاع أسعار النفط طول العام”.
وتابع أن “الحكومة لديها عجز في الميزانية قدره 13 تريليون دينار وفي بقاء أسعار النفط بالارتفاع سنستغني عن القروض الخارجية.
ويتوقع خبراء في الاقتصاد تجاوز العراق الأزمة المالية عقب ارتفاع أسعار النفط عالميا والتخلص من الإرهاب الذي كلف خزينة الدولة مليارات الدولارات جراء الحرب على تنظيم داعش والسيطرة على حقول نفطية شمالي البلاد ومصافي ومعامل مهمة للسمنت والكبريت.

الى ذلك قال عضو اللجنة التحقيقية في سقوط الموصل عبد الرحمن اللويزي ان ” الحرب على الإرهاب كلفت ميزانية الدولة نحو 100 مليار دولار فضلا عن خسائر بشرية ضخمة و100 مليار اخرى تقديرات أعمار المناطق المحررة من تنظيم داعش الإرهابي “.

وكشف عضو اللجنة المالية سرحان أحمد، في حديث في تصريح سابق عن خسائر مالية صادمة تكبدها العراق بسبب اجتياح “داعش” لمدنه واحتلالها.

وأوضح أحمد أن الخسائر المالية تبلغ نحو 100 مليار دولار، منها 15 مليار دولار خسرها العراق كإنفاق على الحرب المستمرة منذ أربع سنوات، بينما تتمثل الخسائر الأخرى بتفجير وتدمير حقول نفطية ومنشآت وبنى تحتية، كالجسور والمصانع والطرق وشبكات الماء والكهرباء والمجاري والاتصالات والمباني الحكومية والجامعات والمدارس والمستشفيات والممتلكات العامة والخاصة للمواطنين.

وأوضح أنه على مستوى البنية التحتية للمحافظات العراقية التي دخلها تنظيم “داعش”، فقد بلغت نسبة الدمار أكثر من 60 في المائة في محافظة الأنبار، و70 في المائة في محافظة نينوى، و40 في المائة في محافظة صلاح الدين.

شاهد أيضاً

الحشد الشعبي يعلن نتائج التحقيقات الأولية بالقصف الصاروخي “الأميركي” لقطعات الحشد

الحشد الشعبي يعلن نتائج التحقيقات الأولية بالقصف الصاروخي “الأميركي” لقطعات الحشد … يتبع