الجمعة , ديسمبر 15 2017
الرئيسية / اقتصاد / “الف دينار” فقط  تكفي لصيانة طريق الموت في المثنى!

“الف دينار” فقط  تكفي لصيانة طريق الموت في المثنى!

المثنى- الجورنال نيوز

مازال طريق الموت في محافظة المثنى يحصد العديد من الأرواح، بسبب وعورته وعدم صيانته من قبل الحكومة المحلية أو المركزية، فيما لجأت مجموعة من المتطوعين لجمع تبرعات من المواطنين لصيانة الطريق بعد عجز الحكومة عن صيانته.

واعتصم المئات من سكنة قضاء الوركاء والمناطق المحيطة به في محافظة المثنى للمطالبة بإكمال تعبيد ما يعرف بطريق الموت الذي تسبب بمصرع وإصابة المئات نتيجة كثرة الحوادث المرورية فيه.

والطريق التي تمتد بطول( 5 كم) بين قضاء الوركاء ومدينة السماوة بممر واحد للذهاب والأياب وعليه يقع تقاطع الطريق الدولي مما يزيد من خطره على حياة المارة من اهالي المحافظة والداخلين لها.

ويرى المواطن كريم هادي  ان المطالبات مستمرة من اهالي المنطقة للحد من الحوادث المرورية بهذا المقطع الذي ترك لم يعبد ممره عندما شيد طريق السماوة ـ ديوانية ولم تعرف الاسباب لماذا ترك , ووصف احد المواطنين خطر هذا الطريق بالقول ان هذا المقطع الرابط بين جسر ال( جروخي شمال السماوة )والتقاطع الخط الدولي المتجه إلى الوركاء يومياً يشهد حوادث وسبب بقتل الابرياء خلال السنوات الماضية والحكومة عاجزة عن هذه ال(5 كم) من اكمال الطريق وتتلافى الحوادث المرورية التي فتكت بالناس بسبب هذا طريق الموت

ويضيف المواطن ان هنالك خوف وهلع وارهاب لكن ليس من ارهاب القتل والتهجير والمفخخات وانما من طريق ذات الممر الواحد, حينما اعرب سائق مركبة من خوفه محمل الحكومة مسؤولية حياته وحياة الناس من ينظر لهذا الخطر المستمر , الحكومة لا ترى ونحن الضحية ولا نعرف اسباب تركهم لهذا المقطع من غير تعبيد

شاهد أيضاً

المرجعية تحذر من خلايا تنظيم “داعش” وتدعو لتجفيف منابعه

المرجعية تحذر من خلايا تنظيم “داعش” وتدعو لتجفيف منابعه