الثلاثاء , يوليو 17 2018
الرئيسية / اهم الاخبار / ترسيم الحدود وقطع الامداد.. عسكرة أميركية تتوسط العراق وسوريا

ترسيم الحدود وقطع الامداد.. عسكرة أميركية تتوسط العراق وسوريا

بغداد_رزاق الياسري

في ظل تواجد القوات الاميركية في العراق وسوريا منذ سنوات عدة، دأبت تلك القوات بالتقرب من الحدود الفاصلة بين البلدين تدريجيا من خلال التمركز في قاعدة عين الأسد غربي العراق وقاعدة التنف التي تبعد 100 كم عن الحدود العراقية_ السورية، حتى وصل الامر الى انشاء قاعدة جديدة بين منطقة القائم العراقية والبو كمال السورية لتضاف الى اعداد قواعدها التي بلغت 8 قواعد بالعراق و11 في الأراضي السورية بحسب مصادر عسكرية.

ويتسع الحديث عن انشاء القاعدة الجديدة للقوات الاميركية عند الحدود بين العراق وسوريا، بشأن دوافع انشاء تلك القاعدة ومزامنتها مع انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي مع ايران بمعنى ان  انشاءها بالوقت الراهن يهدف الى قطع طرق الامداد بين سوريا وايران عبر الأراضي العراقية، وكذلك  لرسم الحدود العراقية_السورية بعد ان كانت تحت سيطرة الإرهاب لسنوات عديدة.

وأكدت مصادر عسكرية عراقية ان” أميركا كانت تتحسب لتفاقم ازمتها مع ايران منذ مدة، لذا خططت الى انشاء قاعدة عسكرية لقواتها عند الحدود بين العراق وسوريا بهدف قطع طرق الامداد والاتصال بين ايران وسوريا عبر الأراضي العراقية باعتبار ان تلك الحدود هي الوحيدة لم تحكم عليها السيطرة بشكل كامل بعد طرد تنظيم داعش الإرهابي، “مضيفة ان” انشاء القاعدة الامريكية يهدف أيضا الى رسم الخارطة الرسمية للحدود بين البلدين بعد ان غير تنظيم داعش الإرهابي ديموغرافيتها أبان حقبة سيطرته عليها”.

وعن مدى علم الحكومة العراقية بانشاء أميركا لقاعدة عسكرية عند الحدود مع سوريا، بين الخبير الأمني فاضل أبو رغيف ان موضوع انشاء القاعدة تعلم به الدولة العراقية، ولايشكل أي خطر او ضرر قد يلحق بأمن واستقرار البلاد.

وقال أبو رغيف في حديث لـ«الجورنال نيوز»، ” انشاء القواعد الاميركية يعتبر امرا غير مقلق بالنسبة للحكومة العراقية كونه لايشكل خطرا على أمن البلاد، “مبينا ان” القاعدة الامريكية التي أنشئت حديثا عند حدود العراق مع سوريا تهدف الى ضبط وتأمين تلك الحدود ومنع تسلل الإرهابيين بين البلدين، “مؤكدا ان” الدور الأمريكي في العراق يقتصر على تقديم الدعم اللوجستي للقوات الأمنية ولم تمارس حركة برية داخل الأراضي العراقية”.

وتنتشر القواعد الاميركية بالمحافظات العراقية البالغة 8 قواعد على شكل قاعدتين في بغداد وهما التاجي وفيكتوري بمطار العاصمة الدولي وقاعدتين بمحافظة الانبار وهما عين الأسد والحبانية وقاعدة في أربيل، بالإضافة الى قاعدة بلد الجوية في صلاح الدين وقاعدة القيارة الجوية بمحافظة نينوى وكذلك قاعدة رينج في محافظة كركوك، كما تتوزع قواعد أمريكا في الأراضي السورية البالغة 11 قاعدة  في مدن صباح الخير وعين عيسى وتل سمن والطبقة، وكذلك الجلبية وحرب عشق وجبل مشتنور، بالإضافة الى سيرين والتنف وتل تمر ومنبج.

يشار الى ان مجلس الوزارء صوت بجلسته التي عقدها، أمس الثلاثاء، على توفير المتطلبات الآنية لمسك الحدود العراقية السورية، من خلال قيام وزارة المالية بتأمين 5 مليارات و960 مليونا من احتياطي الطوارىء إلى قيادة العمليات المشتركة”.

شاهد أيضاً

مجلس البصرة ينفي فرض حظر للتجوال في المدينة

بغداد – الجورنال نيوز  نفى مجلس محافظة البصرة, الاثنين, فرض حظر للتجوال في المدينة , ...