السبت , يونيو 25 2022
الرئيسية / اقتصاد / لا قانون للأمن الغذائي ولا موازنة للعام الحالي.. ماذا سيجني المواطن؟.. المستشار الفني يُجيب

لا قانون للأمن الغذائي ولا موازنة للعام الحالي.. ماذا سيجني المواطن؟.. المستشار الفني يُجيب

الجورنال (JNA)

أكد المستشار الفني لرئيس الوزراء، هيثم الجبوري، اليوم الإثنين، أن اضرارا سيتلمسها المواطن بعد إلغاء مشروع قانون الأمن الغذائي، لاسيما في قطاعي الغذاء والكهرباء، فيما لوح بخيارات حكومية اخرى.

وقال الجبوري الذي ظهر في لقاء متلفز، تابعه (الجورنال)، أن “هناك تداعيات سلبية خطيرة يمكن أن تنعكس على المواطن جراء إلغاء مشروع قانون الأمن الغذائي، منها ما يتعلق بتوفير مفردات البطاقة التموينية، وعلى المزارعين بما يخص محصولي الحنطة والشعير، فضلاً عن تأثيره السلبي على ملف الطاقة الكهربائية، بالإضافة إلى المديونية الخارجية”. 

وأضاف، “لكن الحكومة لديها خيارات أخرى كثيرة، وبدأنا اليوم في مناقشة بعضها، منها إعادة توجيه نظام 1/12 من الموازنة التشغيلية الكلية إلى القطاعات المهمة”. 

وأوضح، “أما بالنسبة للمشاريع الاستثمارية، فيمكن تحويلها إلى حسابات المحافظات، فهناك أموال في بعض المحافظات يمكن استخدامها في المشاريع المستمرة والمقرّة سابقًا”.

وبشأن موعد إقرار الموازنة، بين الجبوري، أن “الموازنة بعد قرار المحكمة الاتحادية لا يمكن ارسالها من الحكومة الحالية وسيبقى للحكومة القادمة، والمتوقع أن تُقرّ بعد نحو 5 إلى 6 أشهر، إلا أنه نظرًا للظروف الطارئة الحالية فمن الصعب اقرارها في العام الحالي، كما أن تضمن فقرة حقوق الإقليم داخل الموازنة يجب أن يكون عليه توافق بين الحكومة الجديدة وحكومة الإقليم”.

شاهد أيضاً

لاول مرة في تاريخه.. العراق يفوز برئاسة الاتحاد الدولي لرفع الاثقال

الجورنال(JNA) أعلن الاتحاد العراقي لرفع الاثقال، فوز عضو الاتحاد العراقي المركزي لرفع الاثقال محمد حسن ...