وكشفت دراسة، أجراها باحثون في المركز الألماني لمرض السكري في دوسلدورف، أن ما ورد في الدراسات القديمة “صحيح إلى حد ما”، مشيرة إلى أن الأشخاص الذين أغفلوا الفطور كانوا أكثر عرضة بنسبة 33 في المئة للإصابة بداء السكري، المرتبط بارتفاع الوزن.